قاطف الفراولة

PRICE: مجانا
تاريخ 2013
مؤلف مونيكا فيث
ISBN N/A
حجم الملف 7,39 MB
شكل PDF EPUB MOBI FB2
لغة العربية
novirus

الوصف كتاب

كانت ممدّدة هناك مثل الفتيات الأخريات، وجسدها مثلهن، مطعوناً سبع طعنات. شعرها قصير، ويبدو أنه كان قصيراً من قبل، ولا وجود لخصلات منه منثورة هنا وهناك. وعيناها الواسعتان موجهتان إلى السماء. نظرة تنمّ عن الشعور بالمفاجأة. هذه النظرة التي رآها بيرت ملزيغ في الجرائم الأربع، وكانت الأشد إيلاماً بالنسبة إليه. "الضحايا!" كلمة طالما ترددت على الألسن ورددها بيرت نفسه آلاف المرات بطريقة طبيعية، ولكن هل بتنا نقدم ضحايا آدميين إلى الآلهة في هذه الأيام!؟ "نحن بحاجة اختيار تعبير آخر، تعبير دقيق لا يحتمل الخطأ"؛ فكّر بيرت قبل أن يتوجه عائداً إلى سيارته، عليهم الآن انتظار نتائج التشريع الشرعي. وفي هذه الأثناء، هناك أمور كثيرة يجب القيام بها، وأجهزة الأمن الجنائي بدأت في عمليات البحث من جديد". إنها القصة المشوّقة التي تدخلك إلى نفس كل من الضحية والقاتل والشرطي معاً ... الكاتبة الألمانية مونيكا فيث اعتمدت أسلوب الجذب والإثارة في روايتها قاطف الفراولة. ولدت مونيكا فيث في مدينة هاغن الألمانية سنة 1951. وفور إنهاء دراستها في الآداب، بدأت حياتها المهنية في الصحافة، وهي الآن تكرس كامل وقتها للكتابة. رُشّحت أعمالها لكثير من الجوائز الأدبية الألمانية، وكتبت ما يزيد عن 15 رواية. وقد تُرجمت أعمالها إلى عدة لغات، أربعة منها أُنتجت أفلاماً سينمائية. تُعد الرواية التي بين يديكم الأكثر نجاحاً من بين أعمالها

المعلومات الفنية

يمكنك قراءة وتحميل قاطف الفراولة تنسيق PDF و ePUB و MOBI من موقعنا. كتاب جيد مجاني قاطف الفراولة.

...لفتيات الأخريات، وجسدها مثلهن، مطعوناً سبع طعنات. شعرها قصير ... "كانت ممدّدة هناك مثل الفتيات الأخريات، وجسدها مثلهن، مطعوناً سبع طعنات. شعرها قصير ... تلخيص رواية: قاطف الفراولة: مونيكا فيث. إعداد وإشراف: رجاء حمدان. تحميل رواية قاطف الفراولة pdf - مونيكا فيث كانت ممدّدة هناك مثل الفتيات الأخريات، وجسدها ... Download تحميل رواية قاطف الفراولة - مونيكا فيث.pdf رابط مباشر حجم الملف: KB جامعة دمشق - المكتبة ... قاطف الفراولة book. Read 166 reviews from the world's largest community for readers. كانت ممدّدة هناك مثل الفتيات ... This product was added in our store 12/4/2013 9:16:17 AM.: x. Subscribe to newsletter مبكراً، يحضر «عصير» ا...